المقالات

الأسير الفلسطيني وليد دقة.. مات في سجون إسرائيل وهُدمت خيمة العزاء التي أقامتها عائلته

بالرغم من الحملات العديدة من أجل إطلاق سراحه في ظل تدهور وضعه الصحي، توفي الأحد الأسير الفلسطيني وليد دقة عن سن تناهز 62 سنة نتيجة “التعذيب والإهمال الطبي”، حسب هيئة شؤون الأسرى والمحررين ونادي الأسير الفلسطيني. فيما طالبت منظمة العفو الدولية الإثنين إسرائيل بإعادة جثمان وليد دقة إلى عائلته ليدفن “في أجواء سلمية ولائقة”. في المقابل، أشاد وزير الأمن الوطني الإسرائيلي إيتمار بن غفير  بالشرطة لهدم خيمة العزاء التي أقيمت في مسقط رأسه.

مقالات ذات صلة