أخبار منوعة

جماعة تابعة للقاعدة تعلن مسؤوليتها عن هجوم أودى بحياة 100 شخص في بوركينا فاسو

في هجوم يعد الأكثر دموية، استهدفت جماعة نصرة الإسلام والمسلمين التابعة لتنظيم القاعدة موقعا عسكريا في منطقة مانسيلا قرب الحدود مع النيجر، ما أسفر عن مقتل أكثر من 100 جندي من بوركينا فاسو. وأفادت الجماعة في بيان نشره موقع “سايت إنتليجنس جروب” بأنها اقتحمت الموقع العسكري وقتلت 107 جنود، مضيفة أنها وثقت الهجوم بمقاطع مصورة تظهر إطلاق نار كثيف وأسر سبعة جنود. 

مقالات ذات صلة