نارندرا مودي.. الراهب الغاضب

هل كان مودي صانع هذا التغيير أم أنه تجلّ آخر لروح العصر، الذي يقدم الشعبويين أصحاب المفاصلة والكاريزما، على السياسيين الذين يمدون الجسور مع مخالفيهم؟ كيف نفهم الإمبراطور الغضوب؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى