أخبار العرب والعالم

نتانياهو يحل حكومة الحرب… هل هي خطوة للتخلص من تأثير اليمين المتطرف على قرارات الحرب بغزة؟

أكد مسؤول إسرائيلي الإثنين حل حكومة الحرب التي تشكلت في أعقاب الهجوم غير المسبوق الذي نفذته حركة حماس في 7 تشرين الأول/أكتوبر بإسرائيل، بعد استقالة بيني غانتس الأسبوع الماضي. وفق مراقبين، فإن الخطوة مرتبطة برغبة بنيامين نتانياهو التخلص من تأثير اليمين المتطرف على قرارات الحرب في غزة. والحكومة الأمنية المصغرة التي تضم وزير الدفاع يوآف غالانت ووزير الشؤون الاستراتيجية رون ديرمر ومستشار الأمن القومي تساحي هنغبي، هي الهيئة الرئيسية المسؤولة عن اتخاذ القرارات المتعلقة بالحرب مع حماس.

مقالات ذات صلة