وسيلة سرد قصص عمرها قرن.. عروض شرائح الصور على الحائط في المجر تقاوم غزو الشاشات

ينظر أطفال مجريون مشدوهين، ويصغون بإمعان وتركيز كبيرين، إلى الصور تتوالى على الجدار أمامهم بواسطة جهاز عرض للشرائح، وهو طريقة لإخبار القصص وُلِدت خلال الحقبة الشيوعية وأصبحت تقليدا قديما.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى