أخبار العالم

هل كان الإنسان المعاصر شاهدا على كارثة قديمة؟

اكتشف علماء جامعة كيرتين الأسترالية، أن ثوران البركان الذي شاهده الناس قبل الميلاد، كان بعد 245 ألف سنة من التاريخ المعتمد. وهذا يعني إن الإنسان المعاصر كان شاهدا على الكارثة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق