الشرق الأوسط

وعدها زوجها بالجنة، فوجدت جحيما: قصة امرأة كازاخية عادت إلى وطنها من سوريا

ناشدت الأمم المتحدة مرارا وتكرارا رؤساء 57 دولة حول العالم لإعادة مواطنيها الذين لا يزالون يعيشون في ظروف لا تطاق في مخيم الهول للنازحين بسوريا. وبحسب الخبراء، لا يزال حوالي 65,000 شخص في هذا المخيم وغيره من المخيمات السوريّة، كثير منهم نساء وأطفال، وهم عائلات لأفراد من مقاتلي داعش السابقين. وقد أجلت السلطات الكازاخية أكثر من 600 من مواطنيها على مدار الأعوام الثلاثة الماضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى