منوعات

جونسون يحذر: بوتين عازم على غزو كل أوكرانيا

فيما تستعد العديد من الدول الأوروبية لدراسة الرد المناسب على موسكو التي أقرت مساء أمس الاعتراف رسمياً بمنطقتين انفصاليتين شرقي أوكرانيا، حذر رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون خلال اجتماع طارئ للأمن القومي اليوم الثلاثاء، بحسب ما نقلت وكالة رويترز، من أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يبدو “عازما على غزو كامل” لأوكرانيا.

وكان جونسون ترأس اجتماع لجنة الأمن القومي في وقت مبكر من اليوم، حيث من المتوقع أن يقر حفنة قاسية من العقوبات على الروس.

كما ندّد باعتراف روسيا بجمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الانفصاليتين، معتبراً إياه “انتهاكاً صارخاً لسيادة أوكرانيا وسلامة أراضيها”.

تنصل من مينسك

واعتبر الخطوة الروسية تنصّلاً من عملية واتفاقيات مينسك” التي أبرمت في 2015 لإحلال السلام بين الطرفين.

بدورها، لفتت وزيرة الخارجية البريطانية ليز تراس إلى أنّ خطوة بوتين “تؤذن بنهاية عملية مينسك وتمثّل انتهاكاً لميثاق الأمم المتحدة”. وأضافت “لن نسمح بأن يمرّ انتهاك روسيا لالتزاماتها الدولية من دون عقاب”.

العالم يتأهب

يذكر أن الرئيس الروسي كان أعلن مساء أمس الاثنين، الاعتراف باستقلال “جمهوريتي” دونيتسك ولوغانسك المعلنتين من طرف واحد في الشرق الأوكراني وأمر القوات الروسية بدخولهما، متحديًا الدول الغربية التي تمرّ علاقاتها مع موسكو بأسوأ أزمة منذ الحرب الباردة بسبب الوضع في أوكرانيا.

ما دفع العالم إلى التأهب، والدعوة إلى جلسة طارئة في مجلس الأمن، نددت فيها معظم الدول الغربية بالتصرفات الروسية، فيما لوحت أوروبا وواشنطن بعقوبات جديدة قاسية على الروس.

يشار إلى أن الاعتراف الروسي ينهي خطة السلام الهشة في المنطقتين المذكورتين.

كما أنه يمهد الطريق أمام موسكو للدفع بقواتها إلى هاتين المنطقتين لحماية مئات الآلاف من السكان فيهما الذين حصلوا على جوازات سفر روسية قبل سنوات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى