منوعات

كييف: هجوم مسلح على 3 محطات لتوليد الطاقة في لوغانسك

أفاد التلفزيون الأوكراني اليوم الثلاثاء بأن مسلحين تدعمهم موسكو هاجموا محطة للطاقة الحرارية في لوغانسك، وهو واحد من إقليمين أعلنت روسيا اعترافها بانفصالهما عن سلطة كييف أمس الاثنين.

وأضاف أن النيران اشتعلت في ثلاث وحدات لتوليد الطاقة.

في الأثناء، دعا برلمان أوكرانيا إلى فرض عقوبات قطاعية ومالية وشخصية صارمة إضافية ضد روسيا وقيادتها.

طلب البرلمان الأوكراني يأتي بعد اعتراف الكرملين “باستقلال الكيانات غير القانونية التي نصبت نفسها في الأراضي الأوكرانية المحتلة، والأمر بإرسال قوات روسية إلى أراضي أوكرانيا”.

“وقف العدوان المسلح”

كما دعا موسكو إلى “وقف عدوانها المسلح على أوكرانيا ومنع المزيد من تصعيد الوضع في أوروبا”، وحث كذلك حكومات الدول الأجنبية وبرلماناتها إلى المساعدة في تعزيز القدرات الدفاعية لأوكرانيا.

يذكر أن الرئيس الروسي كان أعلن مساء أمس الاثنين، الاعتراف باستقلال “جمهوريتي” دونيتسك ولوغانسك المعلنتين من طرف واحد في الشرق الأوكراني، وأمر القوات الروسية بدخولهما، متحديًا الدول الغربية التي تمرّ علاقاتها مع موسكو بأسوأ أزمة منذ الحرب الباردة بسبب الوضع في أوكرانيا.

تأهب عالمي

ما دفع العالم إلى التأهب والدعوة إلى جلسة طارئة في مجلس الأمن، نددت فيها معظم الدول الغربية بالتصرفات الروسية، فيما لوحت أوروبا وواشنطن بعقوبات جديدة قاسية على الروس.

وينهي هذا الاعتراف الروسي خطة السلام الهشة في المنطقتين المذكورتين.

كما أنه يمهد الطريق أمام موسكو للدفع بقواتها إلى هاتين المنطقتين لحماية مئات الآلاف من السكان فيهما الذين حصلوا على جوازات سفر روسية قبل سنوات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى