منوعات

الناتو: روسيا تخطط لهجوم شامل على أوكرانيا

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ اليوم الثلاثاء إن روسيا لم تتوقف عن التخطيط لشن هجوم شامل على أوكرانيا منذ اعترافها باستقلال منطقتين انفصاليتين في شرق البلاد.

وأضاف ستولتنبرغ في مؤتمر صحفي “جميع المؤشرات تفيد بأن روسيا تواصل التخطيط لهجوم شامل على أوكرانيا”. مضيفا “نستمر في مطالبة روسيا بالتراجع.. لم يمض الوقت أبدا فيما يتصل بألا تشن الهجوم”.

كما أوضح أن “عددا إضافيا من القوات الروسية” تحرك عبر الحدود الأوكرانية خلال الليل إلى الأراضي التي يدعمها الكرملين، مشددا على أن “ما نراه هو غزو إضافي لبلد تم غزوه بالفعل”.

توقع بهجوم أوسع

بالتزامن، منحت الغرفة العليا بالبرلمان الروسي الثلاثاء الرئيس فلاديمير بوتين الإذن باستخدام القوة العسكرية خارج البلاد.

ما ينذر بهجوم أوسع على أوكرانيا بعد أن قالت الولايات المتحدة إن الغزو يحدث بالفعل هناك.

نشر 4 كتائب للناتو

يشار إلى أن حلف شمال الأطلسي نشر أربع كتائب في دول البلطيق (إستونيا ولاتفيا وليتوانيا) وفي بولندا العام 2017 بعدما ضمّت موسكو شبه جزيرة القرم في 2014 وساعدت الانفصاليين في السيطرة على أجزاء من شرق أوكرانيا.

وكانت تلك أكبر تعزيزات دفاعية جماعية للحلف منذ الحرب الباردة.

يذكر أن الرئيس الروسي كان أعلن مساء أمس الاثنين، الاعتراف باستقلال “جمهوريتي” دونيتسك ولوغانسك المعلنتين من طرف واحد في الشرق الأوكراني، وأمر القوات الروسية بدخولهما، متحديًا الدول الغربية التي تمرّ علاقاتها مع موسكو بأسوأ أزمة منذ الحرب الباردة بسبب الوضع في أوكرانيا.

تأهب عالمي

ما دفع العالم إلى التأهب والدعوة إلى جلسة طارئة في مجلس الأمن، نددت فيها معظم الدول الغربية بالتصرفات الروسية، فيما لوحت أوروبا وواشنطن بعقوبات جديدة قاسية على الروس.

وينهي هذا الاعتراف الروسي خطة السلام الهشة في المنطقتين المذكورتين.

كما أنه يمهد الطريق أمام موسكو للدفع بقواتها إلى هاتين المنطقتين لحماية مئات الآلاف من السكان فيهما الذين حصلوا على جوازات سفر روسية قبل سنوات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى