منوعات

من هو حليف بوتين المقرب الذي عاقبته بريطانيا وجمدت أصوله؟

بعد اعلان رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، الثلاثاء، وضع أول دفعة من العقوبات على روسيا بعد اعترافها باستقلال “جمهوريتي” دونيتسك ولوغانسك في شرق أوكرانيا، مشيرا إلى أنها تشمل 5 مصارف، بالإضافة إلى 3 أفراد من ذوي الثروات الطائلة والمقربين من الكرملين، تساءل كثيرون عن هوية هؤلاء المقربون؟.

وأوضح مجلس الوزراء البريطاني أنه جمد أصول كل من غينادي تيمتشينكو، فضلا عن بوريس روتنبرغ وإيغور روتنبرغ، لصلاتهم الشخصية الوثيقة ببوتين.

ويعتبر غينادي تيمتشينكو، أشهرهم وهو رجل أعمال وملياردير روسي، ومقرب من الرئيس فلاديمير بوتين. أسس ويملك مجموعة فولغا وشركة جوفنور العملاقتين.

كما صنفته مجلة فوربس سنة 2014، على أنه بالمرتبة 62 عالمياً ضمن قائمة أغنى أصحاب المليارات لكونه كان يملك حينها 15.2 مليار دولار أميركي تقريباً.

ثروته 14 مليار

وتبلغ ثروته أكثر من 14 مليار دولار أميركي. ويستثمر بشكل عام في قطاعات الطاقة والنقل والبنية التحتيّة، وفق ما نقلته وسائل إعلام أجنبية.

ولد في مدينة غيومري، في أرمينيا التي كانت حينها جزءاً من جمهوريات الاتحاد السوفيتي، وكان أبوه ضابطاً بالجيش السوفيتي وعاش في أرمينيا وأوكرانيا وألمانيا الشرقية.

تخرج من المعهد التقني في بطرسبورغ.

هو متزوج ولديه ثلاثة أبناء، تزوجت ابنته كسينيا من ابن وزير النقل الروسي الأسبق سيرغي فرانك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى