اخبار العرب والعالمالأخبار

الحرب على أوكرانيا.. قوات روسيا تسيطر على مدينتين

سيطرت القوات الروسية على مدينتين صغيرتين في جنوب شرقي أوكرانيا والمنطقة المحيطة بمحطة للطاقة النووية.

غير أنها واجهت مقاومة قوية في مناطق أخرى مع تزايد عزلة موسكو الدبلوماسية والاقتصادية، وفق ما أوردت وكالة إنترفاكس للأنباء، الاثنين.

وقالت وزارة الدفاع الروسية، إن قواتها سيطرت على بلدتي بيرديانسك وإنرهودار بجنوب شرقي أوكرانيا، وكذلك المنطقة المحيطة بمحطة زاباروجيا للطاقة النووية، مضيفة أن عمليات المحطة استمرت بشكل طبيعي.

في حين نفت أوكرانيا سيطرة موسكو على المحطة النووية، بحسب إنترفاكس.

دوي انفجارات

كما أفادت السلطات الأوكرانية بأنه سُمع دوي انفجارات قبل فجر الاثنين في العاصمة كييف وفي مدينة خاركيف شرق البلاد، موضحة أنه تم صد محاولات القوات البرية الروسية للاستيلاء على مراكز حضرية.

من جهته، صرح بافلو كيريلينكو، رئيس إدارة دونيتسك الإقليمية، في التلفزيون الاثنين، أن معارك دارت حول مدينة ماريوبول الساحلية الأوكرانية طوال الليل. ولم يذكر ما إذا كانت القوات الروسية قد كسبت أو خسرت أي أرض أو يقدم أي أرقام للضحايا، وفق رويترز.

إجراء محادثات

تأتي هذه التطورات فيما أعلنت الرئاسة الأوكرانية أنه بعد 4 أيام من القتال وبطء التقدم الروسي بصورة أكبر مما توقعه البعض وصل وفد أوكراني الاثنين إلى الحدود مع روسيا البيضاء، حليفة روسيا، لإجراء محادثات لوقف إطلاق النار مع ممثلين لموسكو.

ولم يتضح ما إذا كان يمكن إحراز أي تقدم.

يذكر أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين كان شن الخميس أكبر هجوم على دولة أوروبية منذ الحرب العالمية الثانية ووضع قوات الردع النووية الروسية في حالة تأهب قصوى الأحد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى