صحة

الحفاظ على اللّياقة البدنية يمكن أن يُخفِّض خطر الإصابة بمرض الزّهايمر بِواقع الثُّلث

خلصت دراسة أميركية أعدها الدكتور إدوارد زامريني إلى أن الحفاظ على اللياقة البدنية حتى منتصف العمر يمكن أن يخفض خطر الاصابة بمرض ألزهايمر بواقع الثلث. وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن الدراسة التي شملت 649 ألفا و605 أشخاص، متوسط أعمارهم 61 عاما، خلصت إلى أن الأشخاص الأكثر لياقة بدنية تقل نسبة إصابتهم بمرض ألزهايمر بواقع 33% مقارنة بالأقل لياقة بدنية، حسب وكالة الانباء الالمانية.
وقال الدكتورد زامريني، وهو من مركز” في ايه” الطبي بواشنطن ومتخصص في علم الأعصاب الإدراكي، إنه أمر “مثير و”ويبشر بالخير للغاية” أن نرى انخفاض حالات الاصابة بمرض ألزهايمر مع ارتفاع مستويات اللياقة البدنية؛ حيث أنه لا توجد حاليا “علاجات مناسبة” لهذا المرض. وأضاف “لذلك يمكن للأشخاص العمل على تحقيق تغيرات وتحسينات تدريجية في مستوى لياقتهم البدنية، ونأمل أن يكون ذلك مرتبطا بخفض خطورة الاصابة بمرض ألزهايمر في الأعوام اللاحقة”.

قد يهمك ايضا 

ممارسة الرياضة تحسن أداء الدماغ مع التقدم في العمر

ممارسة الرياضة أثناء التعافي من كورونا يسبب تلف القلب

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى