منوعات

الصين: لا مكاسب من حرب عالمية جديدة

أكّد سفير الصين لدى الأمم المتحدة خلال اجتماع طارئ للجمعية العامة للأمم المتحدة الاثنين، أن العالم “لن يكسب شيئًا” من حرب باردة جديدة بين الولايات المتحدة وروسيا.

وقال تشانغ جون “انتهت الحرب الباردة منذ زمن طويل. يجب التخلي عن عقلية الحرب الباردة المبنية على مواجهة المحاور بعضها لبعض”، مضيفًا “لا مكسب من بدء حرب باردة جديدة بل سيخسر الجميع”.

جلسة استثنائية

وتقف روسيا في قفص الاتهام، الاثنين، خلال “جلسة استثنائية طارئة” للجمعية العامة للأمم المتحدة يتحتّم خلالها من الدول الـ193 اتخاذ موقف سواء دعما لسيادة أوكرانيا وديمقراطيتها، أو تأييدا لروسيا في غزوها لهذا البلد.

فيما دعت، الاثنين، الصين التي ترفض إدانة روسيا على هذا التصرف إلى وقف تصعيد النزاع من خلال المتحدث باسم وزارة الخارجية وانغ وين بين، الذي دعا الأطراف المتحاربة إلى “التزام الهدوء وضبط النفس لتجنب مزيد من التصعيد”.

امتناع عن التصويت

وانخرطت الدبلوماسية الصينية منذ بداية النزاع في عملية توازن بين قربها السياسي من موسكو ودفاعها التقليدي عن “سيادة وسلامة أراضي” الدول.

ورفضت بكين، الجمعة، الموافقة على قرار لمجلس الأمن يدين العملية العسكرية الروسية لكنها لم تصوت ضدّه أيضًا بل لجأت إلى الامتناع عن التصويت.

يذكر أن العملية العسكرية الروسية على الأراضي الأوكرانية كانت انطلقت فجر 24 فبراير بعد توترات غير مسبوقة بين البلدين، ما دفع الدول الغربية (الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة) إلى فرض عدة عقوبات على موسكو، طالت المصارف والأثرياء المقربين من الكرملين، وحتى الرئيس فلاديمير بوتين، ووزير خارجيته سيرغي لافروف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى