صحة

تَناول بقايا الطعام المُخزنة قد تُؤدي للإصابة بالأمراض

يتناول الكثير منا بعض الوجبات السريعة لسهولة تحضيرها، ولكن عند البحث وراء الأمر تجد أن هناك مخاطر كثيرة تسببها بقايا طعام الوجبات السريعة.ووفقًا لصحيفة يو إس إيه توداي، يقول خبراء الصحة، إن تبريد بقايا الطعام السريعة المجمدة، بعد تركها ساعتين، فقد يعتبر أمر غير أمن.ويحذر الخبراء من أن الطريقة الوحيدة للتعامل مع بقايا الطعام التي تُركت لفترة طويلة هي التخلص منها، لأن وقتها ستنمو البكتيريا في الطعام أو يمكن أن تفرز سمًا في الطعام، وتؤدي للإصابة بالأمراض وقد تسبب الوفاة.

ووفقًا لما قاله فرانك إسبر، طبيب من مركز الأمراض المعدية للأطفال، أن الطعام الذي يضع في درجات حرارة أكثر دفئًا فوق 90 درجة يجب التخلص منه في أسرع وقت، فيحتاج الطعام إلى إعادة تسخينه في 165 درجة مئوية للتأكد من أنه أمن.وتوصي وزارة الزراعة الأمريكية بتغطية بقايا الطعام في أثناء تسخينها للاحتفاظ بالرطوبة والتأكيد من تسخين الطعام بالكامل، كما أن الطعام المبرد يكون جيدًا لمدة ثلاثة إلى أيام فقط في الثلاجة ولا بد من التخلص منه بعد ذلك.وتقول مؤسسة الغذاء والدواء، إن وضع الطعام في الثلاجة مجمد لمدة ثلاثة إلى أربعة شهور، فقد تعتقد أنه أفضل خيار، ولكن لا بد من التخلص منه فعند تسخينه سوف يحمل بكتيريا سامة، فبقايا الطعام المجمدة تفقد الرطوبة والنكهة عند تخزينها لفترات طويلة.

قد يهمـــــك أيضا :

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى