منوعات

بايدن: عقوباتنا على روسيا بدأت تؤتي ثمارها المدمرة بالفعل

قال الرئيس الأميركي جو بايدن، الثلاثاء، إن عقوبات بلاده على روسيا بدأت تؤتي ثمارها المدمرة بالفعل، فيما أصدر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قرارا بمنع إخراج العملات الأجنبية من روسيا التي تزيد عن 10 آلاف دولار.

كررت الولايات المتحدة، اليوم الاثنين، موقفها الثابت من ضرورة محاسبة روسيا على العملية العسكرية التي أطلقتها ضد أوكرانيا.

وشدد وزير الخارجية أنتوني بلينكن خلال لقاء افتراضي جمعه مع وزراء خارجية كندا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا واليابان والمملكة المتحدة والممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي، من مجموعة الدول الصناعية السبع، وانضم إليهم وزير الخارجية الأوكراني ديميتري كوليبا، على أن الهجوم الروسي على أوكرانيا جاء عن سابق تصور وتصميم وبدون أي استفزاز أو تبرير.

واتخذت الولايات المتحدة وبريطانيا وأوروبا وكندا خطوات السبت لاستبعاد روسيا من نظام سويفت للمدفوعات العالمية بين البنوك في إطار جولة أخرى من العقوبات ضد موسكو التي تواصل هجومها على أوكرانيا.

وقال مسؤول في البيت الأبيض، الأحد، إن الإدارة الأميركية قررت اعتماد النموذج الإيراني في معاقبة روسيا، وطرد بنوكها من نظام سويفت كما فعلت مع إيران.

وأضاف المسؤول أن واشنطن لن تسمح باستخدام احتياطي المركزي الروسي لدعم الروبل، كما ستجمد كل أرصدة الأثرياء الروس، من السيارات الفاخرة إلى اليخوت و إرسال أولادهم إلى مدارس خاصة في الغرب، كما ستسحب الإقامات الذهبية والجنسيات للأثرياء الروس.

وأكد المسؤول في البيت الأبيض أن روسيا أصبحت دولة منبوذة اقتصاديا، وأنه تم استهداف 10 بنوك روسية تحوي على 80 بالمائة من الأموال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى