رياضة

الاتحاد البريطاني للسيارات يوقف السائقين الروس

لن يتمكن سائق فورمولا 1 نيكيتا مازبين من المنافسة في سباق جائزة بريطانيا الكبرى برخصته الروسية بعد أن منع الاتحاد البريطاني للسيارات يوم الأربعاء حاملي الرخصة من روسيا وروسيا البيضاء من المشاركة في أي سباق في البلاد ردا على الغزو الروسي لأوكرانيا.

تأتي هذه الخطوة بعد يوم واحد من إعلان الاتحاد الدولي للسيارات عن السماح للسائقين من روسيا وروسيا البيضاء بالمنافسة كمستقلين تحت علم الاتحاد الدولي للسيارات بعد اجتماع غير عادي للمجلس العالمي لرياضة المحركات.

ومن خلال استهداف جنسية حاملي التراخيص سيحرم قرار الاتحاد البريطاني للسيارات السائقين من روسيا وروسيا البيضاء من المشاركة بغض النظر عن العلم الذي يتنافسون تحته.

وقال ديفيد ريتشاردز رئيس الاتحاد البريطاني للسيارات الذي حضر الاجتماع غير العادي يوم الثلاثاء في بيان: نقف صفا واحدا مع شعب أوكرانيا ومجتمع رياضة السيارات في أعقاب الغزو والإجراءات غير المقبولة التي أعقبته. هذا هو الوقت المناسب لمجتمع رياضة السيارات الدولي للعمل وإظهار الدعم لشعب أوكرانيا وزملائنا في اتحاد السيارات في أوكرانيا.

وقال الاتحاد البريطاني للسيارات إن قراره اتخذ بالتشاور الكامل مع الحكومة البريطانية والهيئات الوطنية للرياضة هناك.

ويشارك مازبين (22 عاما) بالفعل في السباقات تحت علم مستقل بسبب عقوبات المنشطات المفروضة على روسيا.

لكنه ما زال يواجه مستقبلا غير واضح بعدما أزال فريقه الأمريكي هاس كل العلامات التجارية المتعلقة بشركة إنتاج البوتاس الروسية وراعية الفريق أورالكالي في اليوم الأخير من التجارب التي أقيمت في برشلونة الأسبوع الماضي.

وأورالكالي مملوكة لوالد مازبين وسيتقرر مصير الشراكة والوجود الروسي في الفريق هذا الأسبوع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى