اخبار العرب والعالمالأخبار

زيلينسكي: أشهر تفصلنا عن الانضمام للاتحاد الأوروبي

بعد مطالبات متكررة وملحة من كييف من أجل ضمها إلى الاتحاد الأوروبي، لاسيما بعد العملية العسكرية الروسية على أراضيها، أعلن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أن بلاده باتت قريبة جداً من هذا التحول.

وأوضح في تغريدة على حسابه على تويتر، اليوم الجمعة، أنه أجرى محادثات بناءة مع رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، مضيفاً أن رأي المفوضية في طلب انضمام بلاده للاتحاد الأوروبي سيكون جاهزا في غضون أشهر قليلة.

كما أشار إلى أن المفوضية والحكومة الأوكرانية تتحركان سويا نحو هدفهما الاستراتيجي.

على الطريق

بدورها، أعلنت فون دير لاين أن أوكرانيا على طريق الانضمام للاتحاد الأوروبي.

كما أضافت بتغريدة عبر حسابها على تويتر بعد اتصال مع زيلينسكي، أن أوكرانيا ماضية على هذا الطريق، في إشارة إلى الانضمام للاتحاد.

إلا أنها شددت على أن “أوقاتا كهذه تتطلب الرؤية والصمود والقدرة على التحمل لاتخاذ خطوة صعبة تلو الأخرى”.

إلى ذلك، لفتت إلى أنها أبلغت الرئيس الأوكراني بصرف الدفعة الثانية من المساعدات المالية لبلاده بحوالي 300 مليون يورو.

وكانت الرئاسة الأوكرانية وقعت في 28 فبراير الماضي، طلبا رسميا للانضمام على الفور إلى الاتحاد الذي يضم 27 دولة، وذلك بموجب إجراء خاص لأن أوكرانيا تدافع عن نفسها في مواجهة روسيا

موسكو والخطوط الحمراء

يشار إلى أن العملية العسكرية التي أطلقتها موسكو في 24 فبراير الماضي، على أراضي الجارة الأوكرانية، رفعت عدد الدول داخل الاتحاد المؤيدة لانضمام كييف.

إلا أن القمة التي عقدت الأسبوع الماضي عادت وبددت تلك الآمال الأوكرانية، بعد أن أكد قادة الدول الأوروبية الـ 27 الذين اجتمعوا في فيرساي أن المسار للانضمام إلى عضوية الاتحاد لا يمكن أن يكون سريعا أو متسرعا.

وتعتبر تلك المسألة حساسة جدا بل خطاً أحمر بالنسبة لروسيا، التي طالبت مراراً بجعل أوكرانيا “بلدا حياديا” بعيدا عن الانضمام لأي تكتلات غربية أو دولية، من ضمنها الاتحاد الأوروبي، وبشكل أكبر حلف شمال الأطلسي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى