اخبار العرب والعالمالأخبار

الأمم المتحدة: الوضع الإنساني في دونباس يتدهور بسرعة

حذرت الأمم المتحدة، اليوم الجمعة، من أن الوضع الإنساني في أوكرانيا بعد أربعة أشهر من العملية العسكرية الروسية “مقلق للغاية” في وقت تشتد المعارك بين القوات الأوكرانية والقوات الروسية في شرق البلاد.

وأعلن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في بيان، أن “الوضع الإنساني في كامل أوكرانيا خصوصاً في شرق دونباس، مقلق للغاية ويواصل التدهور بسرعة”.

وذكر المكتب أن الوضع “مقلق خصوصاً” في سيفيرودونيتسك ومحيطها، آخر جيوب المقاومة الأوكرانية في منطقة لوغانسك التي باتت تحت السيطرة شبه الكاملة للقوات الروسية.

وذكر أن “الوصول إلى مياه الشرب والطعام.. والكهرباء” بات “محدوداً” نتيجة “معارك تشتد بصورة متواصلة” ما يحتم “ثمناً باهظاً على السكان المدنيين”.

وندد مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية بـ”عدم توصل طرفي النزاع حتى الآن إلى اتفاق لتسهيل إجلاء المدنيين أو السماح بوصول المساعدة الإنسانية” إلى مدينتي سيفيرودونيتسك وليسيتشانسك التوأمين اللتين تخضعان لقصف متواصل منذ عدة أيام.

وقالت الوكالة الأممية إنه “في كل أنحاء البلاد لا يزال القصف يطال المناطق السكنية والمنشآت المدنية، ما يتسبب بمقتل وجرح المزيد من المدنيين”.

لكنها نوهت بأنه على الرغم من “صعوبات هائلة في الوصول” فإن الأمم المتحدة وشركاءها “وصلوا إلى أكثر من 8.8 مليون شخص عبر أوكرانيا منذ بدء الحرب”.

وقُتل 4452 مدنياً وأصيب 5531 بجروح منذ بدء العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا في 24 فبراير الماضي، وفق آخر حصيلة أعلنتها الأمم المتحدة في 15 يونيو، غير أن المنظمة الأممية تعلن بانتظام أن “العدد أعلى بكثير على الأرجح”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى