اخبار العرب والعالمالأخبار

موجة الحر الشديدة تبلغ ذروتها في فرنسا وسط حالة تأهب قصوى بعدة مناطق

في ظاهرة يربطها العلماء بتغير المناخ، تشهد فرنسا منذ الثلاثاء موجة حر شديدة مصدرها شمال أفريقيا مرت عبر إسبانيا وضربت أولا جنوب البلاد ثم بدأ نطاقها يتسع ليشمل معظم مناطق فرنسا مع درجات حرارة غير معتادة في حزيران/ يونيو، حيث قاربت في الجنوب والجنوب الغربي الـ40 درجة مئوية. وشهدت فرنسا موجات حر مبكرة مشابهة في الصيف من عامي 2017 و2018.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى