منوعات

بعد قرارها حول الإجهاض.. بايدن يرفض مقترح توسيع المحكمة العليا

قالت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض كارين جان بيير للصحفيين، السبت، إن الرئيس جو بايدن “لا يوافق” على توسيع المحكمة العليا بعد أن قضت قبل يوم واحد بإلغاء الحق الدستوري في الإجهاض.

وتابعت: “لذا أعلم أنني قد سئلت هذا السؤال بالأمس، وقد تم طرحه علي من قبل وأعتقد أن الرئيس نفسه لا يؤيد توسيع المحكمة. هذا شيء لا يتفق معه الرئيس”. وشددت جان بيير في طائرة الرئاسة أثناء توجهها إلى ميونيخ بألمانيا: “هذا ليس شيئًا يريد أن يفعله”.

وانتقدت المتحدثة الرسمية الحكم الذي قضت به المحكمة العليا تجاه الإجهاض، ووصفته بأنه خارج إطار الدستور.

وفي أعقاب مسودة رأي للمحكمة العليا تم تسريبها الشهر الماضي، أشارت إلى أن المحكمة العليا ستلغي تدابير حماية الإجهاض على المستوى الفيدرالي، دعا بعض الديمقراطيين إلى إضافة مقاعد إضافية إلى المحكمة والتي تتمتع حاليًا بأغلبية محافظة 6-3.

وقد حث بعض الديمقراطيين على إجراء إصلاحات في المحكمة على الرغم من أن هذه الجهود من المحتمل أن تكون مصيرها الفشل، نظرًا لأن السيناتور الديموقراطي جو مانشين وكيرستن سينيما قالا مرارًا وتكرارًا إنهما يعارضان تغيير قواعد الكونغرس فيما يخص بملف المحكمة العليا والتي تتطلب معظم التشريعات تأمين 60 صوتًا لتمريرها في مجلس الشيوخ.

وقال بايدن في وقت سابق إنه يدرس فكرة استخدام إجراء تنفيذي لحماية حقوق الإجهاض، رغم أنه من غير الواضح ما هي الإجراءات التي سيتخذها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى